“الكاف” يصدم المنتخب المغربي بإبعاد بوفال وشاكلا عن مواجهة الكونغو الديمقراطية

أوقع الاتحاد الافريقي لكرة القدم عقوبات قاسية على لاعبين بارزين بالمنتخب الوطني الأول، بعد الأحداث التي شهدتها مباراة الأسود في دور ربع النهائي ببطولة كأس الأمم الإفريقية المقامة حالياً في الكاميرون.

وعاقب الاتحاد الافريقي نجم المنتخب الوطني سفيان بوفال، وأيضا زميله في منتخب الأسود، سفيان شاكلا وقضت بإيقافهما لمبارتين وتغريم كل واحد منهما 5 آلاف دولار.

وستزيد العقوبة المذكورة من متاعب الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش، إذ بات سفيان بوفال وسفيان شاكلا غير مؤهلين لخوض مباراة الكونغو الديموقراطية الفاصلة والمؤهلة لنهائيات كأس العالم التي ستحتضنها دولة قطر.

وقضت لجنة التأديب التابعة للكاف بغرامة مالية قدرها 100 ألف دولار على البرتغالي كارلوس كيروش، مدرب المنتخب المصري، ومحمد صلاح، قائد الفراعنة بسبب الغياب عن المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراة المغرب، بالإضافة إلى توقيع عقوبة على مروان داوود بالإيقاف مباراتين، بينما تم إيقاف المدرب المساعد في منتخب مصر روجر 4 مباريات.

وتلقى منتخب مصر عقوبة أخرى قدرها 40 ألف دولار بسبب الأحداث التي نشبت في الممر الخاص بغرف الملابس أثناء خروج اللاعبين من مباراة مصر ضد المغرب بممر غرف خلع الملابس.

وعقدت لجنة الانضباط داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم اجتماعا أمس الثلاثاء، لحسم عدد من الأحداث التي شهدتها مباريات دور ربع نهائي أمم أفريقيا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى