رسميا..لجنة الداخلية تصوت لصالح إعتماد القاسم الإنتخابي بعدد المسجلين في اللوائح الانتخابية

صوتت لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة بمجلس النواب، قبل قليل من مساء يومه الاربعاء، لفائدة اعتماد “القاسم الانتخابي” على أساس عدد المسجلين في اللوائح الانتخابية .

ورفض وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، التعديل بدعوى عدم حصول توافق بين الأحزاب، إلا أن الفرق البرلمانية تشبثت بالتعديل، حيث صوت عليه 29 برلمانيا من أحزاب الأصالة والمعاصرة، والاستقلال، الحركة الشعبية، الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ، التجمع الوطني للأحرار، الاتحاد الدستوري، والتقدم والاشتراكية، في حين عارضه نواب 12 نائبا من البيجيدي وكذا فيدرالية اليسار.

ويرى متتبعون للشأن السياسي أن إقرار التعديل الخاص بالقاسم الانتخابي سيمكن من منع الحزب الذي سيحصل على أكبر عدد من الأصوات من الحصول على أكثر من مقعد واحد في الدائرة الانتخابية، وهو ما قد يحرم حزب “العدالة والتنمية” في حال فوزه من نحو 40 مقعداً، ومن تكرار سيناريو اكتساحه لصناديق الاقتراع في 2016 بحصوله آنذاك على 125 مقعداً.

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى