طاطا: نقابات تعليمية ترد على تهديدات مدير أكاديمية سوس ماسة بقافلة جهوية واحتجاجات – بيان –

مراسلة من طاطا- المحرر

 

 

دعت النقابات التعليمية بإقليم طاطا، في بيان يتوفر الموقع على نسخة منه، إلى تنظيم قافلة جهوية نحو مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بسوس ماسة بأكادير يوم الأحد 7 مارس 2021، يتخللها اعتصام ووقفة احتجاجية، تنديدا بما اعتبرته الزيارة الترهيبية والاستفزازية لمدير الأكاديمية لمعتصم أستاذات وأساتذة م.م أكجكال، بعدما فشل في إيجاد حل نهائي للاحتقان المستمر بالمؤسسة طيلة خمسة شهور.

 

الهيئات النقابية نددت بالممارسات الرعناء والخرجات البائدة الصادرة عن مدير الأكاديمية الجهوية خلال هذه زيارة المعتصم ضدا على الأعراف والأخلاق والقوانين الجاري بها العمل، معبرة عن شجبها الكامل للمناورات والحيل السخيفة، التي يحترفها مدير الأكاديمية الجهوية والرامية إلى اقبار تقارير اللجان الإقليمية والجهوية الموفدة إلى مجموعة مدارس أكجكال.
في ذات السياق قدَّم كل مساعدي مديرالمؤسسة بالوحدات المدرسية الإعفاء من مهامهم احتجاجا على تسلطه وضعف تدبيره وتواصله، سبقت ذلك استقالات الجماعية من جميع الجمعيات المدرسية والنوادي التربوية، جعلت المؤسسة دون حياة مدرسية ولا تدبير مالي طيلة هذا الموسم الدراسي.

 

ويأتي تصعيد النقابات حسب البيان، بسبب اتباع مدير الأكاديمية لسياسة المناورة و التماطل و الغطرسة، والتملص من تفعيل ما تم الاتفاق بشأنه مع المدير الإقليمي السابق المنتقل لمديرية إنزكان أيت ملول، في اجتماعين متتاليين يومي 13/01/2021 و15/01/2021 بمقر مركزية مجموعة مدارس أكجكال ثم بمكتب المدير الإقليمي وبحضور الكتاب الإقليميين للنقابات التعليمية الخمس.

أستاذات وأستاذات المؤسسة التعليمية سيفتتحون الشطر الثاني من البرنامج النضالي التصاعدي بدعم من النقابات التعليمية بإقليم طاطا، بخوض وقفة احتجاجية يوم الأربعاء 17 فبراير 2021 أمام مقر المديرية الإقليمية بطاطا ابتداء من الساعة 13H زوالا؛ ثم إضراب مرفوق باعتصام بمقر المديرية الإقليمية يوم الخميس 25 فبراير2021، تليه مسيرة مع الساعة السادسة مساء في نفس اليوم صوب مقر عمالة طاطا تختم بوقفة احتجاجية أمامها .

الاطارات النقابية طالبت وزير التربية الوطنية بالتدخل لوقف غطرسة وتغول مدير الأكاديمية الظاهرة، وايفاد لجنة مركزية عاجلة للتحقيق في كل الخروقات في التدبير بمجموعة مدارس أكجكال وكذا التجاوزات التي مست كرامة وحقوق جميع الاستاذات والاساتذة بهذه المجموعة المدرسية منذ بداية الموسم الدراسي الحالي والى يومنا هذا.
جدير بالذكر أن أستاذات وأساتذة م.م أكجكال يخوضون اعتصاما مفتوحا بمقر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بطاطا منذ 21 يناير المنصرم، للمطالبة بإيجاد حل نهائي يضع حدا لتسلط المدير ويعيد الأجواء التربوية للمؤسسة كما كانت السنوات الفارطة.
البيان:

زر الذهاب إلى الأعلى