هل ستتحرك النيابة العامة … اميناتو حيدار تدعو لحمل السلاح ضد الدولة المغربية !

بعد دعوتها إلى حمل السلاح في وجه الدولة المغربية، وتحريضها على العصيان الجماعي ضد نظام الحكم، عادت مرة أخرى الانفصالية أمناتو حيدر لتتحدى السلطات المغربية وتصفها بـ”دولة الاحتلال” على مرأى ومسمع من الجميع.

حيدر وبعد منعها يومه الأربعاء 18 نونبر الجاري، من ركوب طائرة متجهة إلى “لاص بالماس”، بسبب حملها لفيروس كورونا، خرجت في بث مباشر من مطار العيون التي وصفتها بالمحتلة، لتوجه أبشع النعوت إلى الدولة المغربية، معلنة تحديها للسلطات.

وقالت ذات الانفصالية إنها ” من قلب مطار العيون المحتلة تحتج وتقولها علانية، جهارا نهارا، إنها ضد الاحتلال المغربي، وتطالب باستقلال الجمهورية العربية الصحراوية، وعاش الشعب الصحراوي البطل”، حسب تعبيرها، وكل ذلك أمام مرأى ومسمع السلطات المخول لها إنفاذ القانون.

ما تصرح به أمناتو وتدعوا إليه أثار استغراب العديد من المغاربة الأحرار الذين يتساءلون عن سبب عدم تطبيق القانون عليها، باعتبارها تحمل الجنسية المغربية وتعيش من خيرات هذا الوطن، كما طبق على مواطنين لم يصرحوا بمثل ما صرحت به؟ وهل من إهانة للوطن والمواطنين أكبر من هذه؟

يذكر أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون، كان قد أمر في شتنبر الماضي، بفتح بحث قضائي بشأن انعقاد ما سمي بالمؤتمر التأسيسي لـ”الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي”، الذي نظمته الانفصالية أميناتو حيدر بمدينة العيون.

إلا أنه لحد الساعة لم نسمع عن أي جديد في الموضوع في الوقت الذي ماتزال فيه الانفصالية تسب وتحرض ضد المغرب والمغاربة وتتخابر مع العدو.

مقالات ذات صلة

إغلاق