“كاريكاتور” لماكرون يستنفر الأجهزة الأمنية بالرباط

منذ الأحد الماضي، تجري المصالح الأمنية بالرباط، أبحاثا لتحديد هويات أشخاص نشروا رسما كاريكاتيرا مسيئا للرئيس الفرنسي إمانويل ماکرون.

وذكرت “الصباح” أن مصالح الأمن عاينت، نهاية الأسبوع الماضي، الرسم الكاريكاتيري، معلقا على جدار بـ”محج فرنسا” وسط حي أكدال، ما دفع إلى التقاط صور له وإشعار المسؤولين، قبل إزالته من على الجدار، لحجزه والاحتفاظ به لفائدة البحث.

ويتضمن الرسم الكاريكاتيري، حسب إفادة مصادر متطابقة، صورة لوجه الرئيس الفرنسي، مقدمة على شكل خنزير، وفي الخلفية تم رسم العلم الفرنسي بألوانه الثلاثة.

ووفق المصدر ذاته من المنتظر أن تتم الاستعانة بأشرطة الكاميرات المثبتة بالشارع نفسه، من أجل الاهتداء إلى الأشخاص الذين علقوا اللوحة بالمكان سالف الذكر، وبالتالي الوصول إلى باقي المتورطين.

مقالات ذات صلة

إغلاق