ورزازات : عميد الكلية المتعددة التخصصات يعتدي على أستاذة جامعية ونقابتها تحتج – بيان –

متابعة من ورزازات – المحرر

 

ندد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالكلية متعددة التخصصات بورزازات، في بيان صادر عنه اليوم يتوفر الموقع على نسخة منه، بالخروقات التي ما فتئ العميد يكررها بشكل ممنهج ، وبسلوكياته المهينة و المشينة و الخارجة عن اﻷعراف الجامعية، كان آخرها اعتداءه لفظيا على إحدى الأستاذات، حبلى وتتوفر على ملف طبي يثبت حالتها الصحية العليلة، مما تسبب لها في انهيار عصبي تطلب استدعاء سيارة الإسعاف لنقلها من الكلية إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي.

البيان حمل عميد الكلية كامل المسؤولية بسبب السلوكات الاستفزازية والترهيبية والاعتداءات اللفظية و الكتابية الصادرة عنه، تجاه الأطر العاملة بالمؤسسة، وكذا بسبب الجو العام المشحون الذي أصبح معهودا منذ تعيينه على رأس هياكلها.

وأضاف البيان أن عميد الكلية خرق القانون من خلال حذفه مكتب الضبط من خارطة إدارة الكلية والاستيلاء على سجلاته، ضاربا عرض الحائط القوانين التي تجعل من مكتب الضبط عصب التدبير الإداري داخل أي مؤسسة كيفما كان حجمها؛ الأمر الذي تسبب في حالة الفوضى والتسيب بالكلية نتيجة للقرارات الانفرادية للعميد وتجاوزاته المتكررة للهياكل.


التنظيم النقابي دعا الأستاذات والأساتذة إلى مزيد من رص الصفوف و الالتفاف حول إطارهم النقابي صونا لكرامتهم وتوفير شروط صحية للعمل، من خلال تنفيد البرنامج النضالي المسطر و الذي سيتم الإعلان عنه لاحقا.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق