بالفيديو: هل تعمدت عزيزة شكاف و معها البام اهانة الحسانية خلال الحملة الانتخابية؟

المحرر الداخلة

 

اعزيزة شكاف، عضو المكتب السياسي لحزب الاصالة و المعاصرة، و السيدة المنتمية للعائلة الاوفر حظا في جهة الداخلة لكويرة، لما تتمتع به من امتيازات بحكم قربها من الدوائر العليا، صدمت عشرات الالاف من الصحراويين، الذين تدعي تبنيها لقضاياهم، من خلال الشريط الاعلاني المندرج في اطار الحملة الانتخابية لحزب الجرار.

 

و حسب الفقرة التي تضمنت ظهور لعزيزة، و هي تقدم الالتزام العاشر للحزب، تعمدت الاخيرة الحديث بلكنة غير اللكنة التي من المفروض أن تتحدث بها، باعتبارها ممثلة للاقاليم الجنوبية داخل الحزب الذي لاتزال اصابع الاتهام تشير اليه في قضية اكديم ايزيك، ما خلق استياءا العديد من النشطاء الصحراويين.

 

و تساءل عدد من الصحراويين المعلقين على الالتزام العاشر الذي كلفت لعزيز بتقديمه، عما اذا كانت هذه الاخيرة تستعر من الحديث بالحسانية، أم أن هناك ظغوطات من قيادة الحزب حالة دون حديثها بها، مؤكدين على أن الطريقة التي تحدثت بها شكاف، تعتبر أكبر اهانة للمنطقة، و اكبر مؤشر لاستعداد هذه السيدة التنكر لاصولها مباشرة بعدتحقيقها لاهدافها السياسية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى