توقيف عنصر خطير موال ل”داعش” بسيدي سليمان مول الكيفان

المحرر متابعة

 

أعلنت وزارة الداخلية عن عملية أمنية جديدة، أوقف خلالها “داعشي” على درجة عالية من الخطورة.

 

وقال بيان صادر عن الداخلية صباح الخميس إن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني تمكن الأربعاء “من توقيف عنصر خطير موال لما يسمى “الدولة الإسلامية”.

 

وبحسب المصدر نفسه، تم توقيف العنصر في الجماعة القروية سيدي سليمان مول الكيفان، و”تأكد تورطه في التخطيط لتنفيذ اعتداءات إرهابية بالمملكة” حيث “كان يروج للفكر الداعشي، وتمكن من اكتساب خبرة واسعة في مجال صناعة المتفجرات المتحكم فيها عن بعد”.

 

وجاء في بيان الداخلية ان الرجل كان بصدد اقتناء المواد الأساسية التي تدخل في إعداد العبوات الناسفة لشن عمليات إرهابية ضد أهداف حيوية بالمملكة وكذا منشآت سياحية، تماشيا مع أجندة “داعش”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى