المغرب ينتقد تشريعاً للكونغرس الأمريكي يسمح بمقاضاة السعودية

المحرر متابعة

 

انتقد المغرب، اليوم الثلاثاء، مصادقة الكونغرس الأمريكي، على تشريع يسمح للناجين من أحداث 11 سبتمبر، وأسر الضحايا بمقاضاة السعودية، معتبراً أنها خطوة “تضعف جهود مكافحة الإرهاب”.

 

وقالت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون ، في بيان لها إن “استهداف وتشويه سمعة دول، صديقة للولايات المتحدة (السعودية) من شأنه أن يضعف جهود الدول العربية – وخاصة دول الخليج – في دعم الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب”.

 

ولفت البيان إلى أنه، عقب اعتداءات 11 سبتمبر 2001، أبانت دول عربية، خاصة في منطقة الخليج، عن “التزام قوي”، من خلال تقديم الدعم المعنوي والعسكري والمالي للجهود الدولية، بما فيها الأمريكية، في مجال مكافحة الإرهاب.

 

وقالت الخارجية المغربية، في البيان نفسه، إنه “يتعين تحميل مرتكبي أعمال إرهابية مسؤولية أعمالهم الدنيئة أمام العدالة”، معتبرة أن هؤلاء الأشخاص يتصرفون ضد أمن مصالح بلدانهم نفسها، وبالتالي “لا يتعين الخلط بين الأفعال المنسوبة إلى أشخاص معزولين وبين مسؤولية الدول”.

 

وصادق الكونغرس، الجمعة الماضية، على تشريع يسمح للناجين من أحداث 11 سبتمبر 2001، وعوائل ضحايا بمقاضاة المملكة العربية السعودية، ومطالبتها بالتعويض عن الأضرار التي تعرضوا لها جراء الهجمات التي شهدتها بلادهم في ذلك التاريخ، واتهم فيها سعوديون تابعون لتنظيم “القاعدة” بالمسؤولية عنها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى